نبذة تاريخية عن نجد خلال القرون الثلاثة السابقة للدعوة الإصلاحية         نظرات في كتاب: الحياة العلمية في وسط الجزيرة العربية         سبعون فكرة بحثية في العقيدة وغيرها         لا عدوى ولا صفر         أيها الشاب ..تأمل هذه المكاسب !         20 خطوة عمليه لعلاج الغضب          أحكام المسح على الخفين والعمامه والخمار الجبيرة          أحب الأعمال إلى الله          باب التوبة مفتوح          كيف تقاوم شهوتك!         استعداد مدارس واحة الرواد للعام الدراسي الجديد 1435- 1436هـ         خدمة الواتس اب          صيحة نذير ..         ألا إن نصر الله قريب           من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان          حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان         رسالتي لعبدالعزيز الريس         الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان          تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن         البيان السديد في ابطال الإحتفال بالمولد النبوي                نبذة تاريخية عن نجد خلال القرون الثلاثة السابقة للدعوة الإصلاحية           نظرات في كتاب: الحياة العلمية في وسط الجزيرة العربية           سبعون فكرة بحثية في العقيدة وغيرها           لا عدوى ولا صفر           أيها الشاب ..تأمل هذه المكاسب !           20 خطوة عمليه لعلاج الغضب            أحكام المسح على الخفين والعمامه والخمار الجبيرة            أحب الأعمال إلى الله            باب التوبة مفتوح            كيف تقاوم شهوتك!           استعداد مدارس واحة الرواد للعام الدراسي الجديد 1435- 1436هـ           خدمة الواتس اب            صيحة نذير ..           ألا إن نصر الله قريب             من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان            حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان           رسالتي لعبدالعزيز الريس           الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان            تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن           البيان السديد في ابطال الإحتفال بالمولد النبوي   
جديد الموقع
التاريخ :8/8/1433 هـ إدارة الموفع
نمو أصول المصارف الاسلامية 1٫1 تريليون دولار.. منتجات التمويل الاسلامي تستحوذ على 25% من الحلو

أكد خبراء التمويل ومصرفيون تنامي حجم أصول المصارف الإسلامية بوتيرة تعادل ضعفي الأصول المصرفية التقليدية، حيث نمت نحو 1٫1 تريليون دولار على الصعيد العالمي في عام 2012، بزيادة قدرها 33% مقارنة بالعام الماضي الأمر الذي دفع بالبنوك التقليدية الى ابتكار منتجات مصرفية إسلامية لإدارة الثروات.
تسعى البنوك  العاملة في الامارات الى استقطاب العملاء عبر تقديم الحلول المصرفية الاسلامية  في ظل ارتفاع الطلب على منتجات التمويل الإسلامي عالميا، حيث رجح الخبراء تنامي نسبة الطلب عليها 50% خلال العقد القادم لا سيما وأن السوق المصرفي  لا يغطي سوى 12٫5% من أعداد سكان البلدان الإسلامية التي تزيد على 1٫6 مليار نسمة كما ان التأمين التكافلي الإسلامي ارتفع بنسبة 31% على مستوى العالم خلال العام الماضي حيث ساهمت الأحداث السياسية في المنطقة الى زيادة الطلب على صناعة التمويل الإسلامي.
ستيفان ريتشارد إيفانز الرئيس الإقليمي للخدمات المصرفية الخاصة لبنك "ستاندرد تشارترد" اعتبر ان  تقديم الحلول المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية في إدارة الثروات، "حاجة ملحة في السوق اليوم." وقال ان دول مجلس التعاون الخليجي وحدها، تشتمل على أكثر من 500 ألف فرد من ذوي الدخل والثروات الكبرى والذين يبلغ حجم أصولهم الصافية نحو 1٫7 تريليون دولار" ممن يبحثون عن خدمات مصرفية اسلامية لادارة ثرواتهم مؤكدا ان :"هذا الرقم مرشح للارتفاع في ضوء الظروف الاقتصادية في المنطقة الأفضل نسبياً بالمقارنة مع مناطق أخرى في العالم".
محمد القادر الخبير في الاقتصاد الاسلامي  قال "لايلاف " ردا على سؤالنا حول الاسباب التي تدفع البنوك التقليدية والاجنبية الى تقديم حلول مصرفية اسلامية :" تجد البنوك نفسها أمام تحديات حقيقية في ظل انتشار الوعي لدى العملاء المسلمين الراغبين في خدمات مصرفية اسلامية لا سيما وان الشريعة تقدم حلولا ناجحة لكثير من المشكلات الاقتصادية " مشيرا الى ان "بنية الاقتصاد الاسلامي تضمن عدم حصول  مالية  كالتي نشهدها في العالم".
واشار القادر الى ان منظومة "التكافل الاسلامي " من شأنها ان تحل أزمة المديونية وشركات التأمين لان التأمين الإسلامي قادر على ادارة المخاطر وابتكار المنتجات ودفع عجلة النمو" حيث قاربت الأقساط المكتتبة من الدول الاسلامية كالسعودية وماليزية والامارات  وبقية دول دول مجلس التعاون 6 مليارات دولار من إجمالي السوق، الذي وصل الى ‬9 مليارات دولار قبل عامين مشيرا الى ارتفاع اسعار النفط ساهم في نمو شركات التكافل الاسلامي . الأمر الذي دفع بالبنوك الغير اسلامية الى حجز جزء من كعكتها لدى العملاء .
وتشكل المصرفية الإسلامية للأفراد نحو 25% من إجمالي قطاع التجزئة المصرفية في الإمارات، ومن المرجح ارتفاع هذه النسبة إلى 50% خلال العقد القادم بحسب التقرير الذي  اشار له خالد الجبيلي رئيس خدمات الأفراد لدى بنك  "ستاندرد تشارترد" في الإمارات والذي اعلن عنه خلال مؤتمر صحفي عقده البنك أمس حيث  ان حجم عائدات سوق خدمات الأفراد في الإمارات يصل إلى حوالي 10 مليارات دولار، وانه "على فرض النفاذ الكامل لكافة الشرائح المؤهلة ليكون لها حسابات ومعاملات مصرفية على مستوى الإمارات" فان ذلك "يعني إن سوق الخدمات المصرفية للأفراد في الإمارات سوقاً واعداً ." حيث قدر مسؤولون في البنك حصة الأصول المصرفية المتوافقة مع أحكام الشريعة في الإمارات بما يتراوح بين 15 إلى 20% من أصول القطاع المصرفي في الإمارات، متوقعين أن يسجل القطاع نمواً يزيد على 30% خلال السنوات المقبلة.
وتتوقع التقارير الاحصائية أن يبلغ حجم أصول المصارف الإسلامية1 .1 تريليون دولار على الصعيد العالمي خلال هذا العام بزيادة قدرها 33% مقارنة بالعام 2010  اي انها تنمو بوتيرة تعادل ضعفي الأصول المصرفية التقليدية. وانها  تشكل جزءًا كبيراً من الإتجاه السائد في السوق، لا سيّما مع تراجع فروق التوزيع والخدمة بين الحلول المصرفية التقليدية والإسلامية حيث باتت الحلول  تشمل : السندات الإسلامية "الصكوك" وصناديق الاستثمار بما في ذلك تبادل الأموال المتداولة والمنتجات المُهيكلة لطرف ثالث والخدمات التقديرية علاوة على الودائع الائتمانية وتمويل العقارات والأسهم وأدوات الدخل الثابت الإسلامية وصناديق الاستثمار المشترك.

التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها فقط، ولا تتحمل شبكة نور الإسلام أي مسؤولية عنها ولا تتبناها بالضرورة.

«««« لقراءة شروط نشر التعليق الرجاء الضغط هنا »»»»

شروط نشر التعليق

- أن يكون حول الموضوع وليس خارجه.
- الالتزام بأدب الرد والنصح والبيان.
- اجتناب ألفاظ السوء.
- ونأسف على حذف كل تعليق لا يلتزم بالشروط أعلاه.

 

كتابة تعليق
الاسم:
العنوان:
تأثير نصي:صفحة انترنتبريد الكترونيخط عريضخط مائلنص تحته خطاقتباسكودفتح قائمةعناصر القائمةإغلاق القائمة
التعليق:

طباعة 2047  زائر ارسال