الوهابية في مواجهة الغلاة         نبذة تاريخية عن نجد خلال القرون الثلاثة السابقة للدعوة الإصلاحية         نظرات في كتاب: الحياة العلمية في وسط الجزيرة العربية         سبعون فكرة بحثية في العقيدة وغيرها         لا عدوى ولا صفر         أيها الشاب ..تأمل هذه المكاسب !         20 خطوة عمليه لعلاج الغضب          أحكام المسح على الخفين والعمامه والخمار الجبيرة          أحب الأعمال إلى الله          باب التوبة مفتوح          كيف تقاوم شهوتك!         استعداد مدارس واحة الرواد للعام الدراسي الجديد 1435- 1436هـ         خدمة الواتس اب          صيحة نذير ..         ألا إن نصر الله قريب           من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان          حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان         رسالتي لعبدالعزيز الريس         الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان          تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن               الوهابية في مواجهة الغلاة           نبذة تاريخية عن نجد خلال القرون الثلاثة السابقة للدعوة الإصلاحية           نظرات في كتاب: الحياة العلمية في وسط الجزيرة العربية           سبعون فكرة بحثية في العقيدة وغيرها           لا عدوى ولا صفر           أيها الشاب ..تأمل هذه المكاسب !           20 خطوة عمليه لعلاج الغضب            أحكام المسح على الخفين والعمامه والخمار الجبيرة            أحب الأعمال إلى الله            باب التوبة مفتوح            كيف تقاوم شهوتك!           استعداد مدارس واحة الرواد للعام الدراسي الجديد 1435- 1436هـ           خدمة الواتس اب            صيحة نذير ..           ألا إن نصر الله قريب             من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان            حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان           رسالتي لعبدالعزيز الريس           الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان            تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن  
جديد الموقع
التاريخ :11/1/1432 هـ الشيخ سليمان بن أحمد الدويش
مهلاً ياوزير التلاحم الجسدي فلن تُرَع

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

الحمد لله رب العالمين , والصلاة والسلام على نبينا محمد , وعلى آله وصحبه أجمعين , ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .

 

أما بعد :

 

فلعله لا يخفى على متابع للفضائح التي كشفها الله على أيدي عصابة الانفتاح والتحرر , ولعل من بين تلك الفضائح المتلاحقة , ذلك التصريح المخزي , الذي أطلقه وزير التلاحم الجسدي , الوزير الذي لا يخرج عن رأي امرأته قيد أنملة , ولا يرد لها طلباً من باب ( خيركم خيركم لأهله ) , حتى ولو كان شراً على أمة الإسلام , فلعيون مها تُكرم مدينة وتهان , إنه وزير العمل , الذي اختير للوزارة على أعقاب كارثة جدة المفجعة , وذلك كدليل إثبات عن خلوِّ سجله من أي علاقة بالفاجعة , وللتأكيد على أن كل تلك المصائب والخيانات , التي كانت وراء الكارثة سابقة لعهده النزيه , وأن عهده كان آية في النزاهة مما رشَّحه لتسنُّم منصب وزارة حد التلاحم الجسدي !!!, بل وتعطي انطباعاً بأن فقيه ليس إلا كائناً غريباً خرج من شفافية " كائناً من كان " بطريقة زئبقية تقصر عنها قامات مستخدمي " الزئبق الأحمر " , وقديماً قالوا : وراء كل فقيه امرأة , وقد تتحوَّل هذه المقولة إلى : أمام كل رجل تنويري امرأة لكن بلا تلاحم جسدي مشبوه .

 

يبدو أن وزير التلاحم عادل فقيه كان حذراً في عبارته , ودقيقاً في  تعبيره , فهو أطلق عبارة التلاحم الجسدي بدون تفصيل لها , فلا يُدرى هل هو تلاحم بحائل , أو بدون حائل , وهل يشترط أن يكون ذلك بقصد أو بغير قصد , وبشهوة أو بغير شهوة , وذلك ليسلم من تبعات ما قد يقع فيه شخصياً من صور التلاحم " على خفيف " كما حدث له في تسليمه لجائزة صحيفة سوق الجاهلية " عكاظ " للقوى العاملة , كما يخال لي أنه أدركته غيرة الوزراء , فأراد قطع الطريق على وزير الصحة , لأن فكَّ التلاحم الجسدي تخصصه الدقيق , ولهذا فعادل فقيه أراد له ألا يفرح بذلك , ولهذا توقف عند حدِّ التلاحم .

 

وبما أنني أتيت على قصة السياميين , واختصاص وزير الصحة بهم , وهو عمل جبار بلا شك , وقد كسبت فيه المملكة سمعة عالمية , ومكانة طبية مرموقة , حتى إننا من فرط انشغالنا بتتبع السياميين وفصلهم , صرنا ننسى أدوات الجراحة , من مقص وشاش وقطن في بطون المرضى , وتحلينا قسراً وعلى قاعدة " مالك إلا خشمك لو هو مايل " بخلق الإيثار , فصرنا نؤثر السياميين على فلذات أكبادنا , ونمنحهم أسِرَّة ولو كان مقابل ذلك حياة فلذات الأكباد .

 

لذا فإني أقترح على وزير الصحة , وبحكم تواجده حالياً خارج المملكة , أن يقوم مشكوراً , واستغلالاً للوقت والمكان بفصل من يحتاج إلى فصل من أبناء تلك المنطقة , ولعله يتحقق بذلك من المصالح أضعاف ما يكون هنا , ولو لم يكن منها إلا توفير سرير لمريض طالما تردد على سمعه " ما فيه سرير" , ناهيك عن التوفير الذي سيكون , حيث لن نتكلَّف إلا الأيدي العاملة ليس غير , أما الأدوات والأجهزة , وما يلزم من لحظة الاستقبال , حتى مرحلة التوديع , وما يصاحب هذه الفترة من إنفاق بسخاء , فإنه سيتم توفيره , وأما ما يخص الترزز الإعلامي فيمكن الاستفادة من فريق الشفافية لتغطية ما يلزم , ثم الاستعانة بكادر التلميع لإكمال ما يلزم .

 

أعود بعدها إلى قصة التلاحم الجسدي , وأتمنى أن ينتبه لها جيداً " بهلول آل الشيخ " على لغة إخواننا الماليزيين , فلا يُصحِّفها إلى التلاحف الجسدي , كما فعل مع عبارة الأخ الفاضل الدكتور سعد بن مطر العتيبي , حيث ذكر أن الدكتور سعد قال : كلمة " تحبيط " , في حين أن الدكتور سعد قال : " تجديف " , وفرقٌ مابين الكلمتين , ولكن لعل لعامل الشيخوخة , وربما لعامل الصدود عن الحق , أثر واضح في التصحيف أو التحريف , ورحم الله ذاك الذي كان يقرأ عبارة " وإن وجد فُرْجَةً في الصفِّ " , فصحفها إلى " وإن وجد فَرْجَهُ في الصفَّ " كان أفقه من هذا البهلول وأكثر ضبطاً , فذاك صحَّفها لأنها لم تكن منقوطة عنده , وهي مماثلة لما صحَّفها به شكلاً , أما البهلول فقد حبط وتحبَّط وتخبَّط , والشيء من معدنه لا يُستغرب , لكن الذي لفت نظري هو مطالبة الدكتور سعد للبهلول بالمناظرة العلنية , وهذه إن تحققت فيمكن أن تعتبر إنجازاً عصرياً , والسبب أن هذا البهلول لا يقبل المناظرة المباشرة , ليس لكونه لاينزل إلى مستوى مناظريه كما يحاول أن يقنع الناس بذلك , بل لأنه بلغ في العيِّ مبلغاً يجعله يكشف بمناظرته العلنية , التي دونها خرط القتاد , من يقف وراء مقالاته , واللبيب بالإشارة يفهم .

 

وعوداً على وزير التلاحم الجسدي , ولعلي لا أستطرد بعيداً عن صلب الموضوع , ولكن هل تُرى حين أطلق الوزير عبارته التلاحمية تلك , هل كان يستند إلى فتوى خاصة من شيخ السيقان ؟ , أم كان ذلك منه بعد تشاور مع عضو الهيئة من قبل 25 سنة كما يقول , وشيخ الفضائيات الحالي , ورئيس غرفة التفتيش عن كل عمل يخرج المرأة من خدرها , ويُعرِّضها للفتنة ؟ .

 

وزير التلاحم الجسدي هل كان يعي ما يقول حقاً ؟ , أم كان ذلك القول منه ممزوجاً بنشوة الفرح ببلوغ حرمه المصون ما تتمناه من مصادمة أخلاق المجتمع , ومصانعة لبعض من يُشاع بأنهم أرباب نعمته , وسبب حظوته ومكانته ؟ , أم هي الرغبة في إعلان التحدي للجنة الإفتاء الرسمية ؟ , وهل سيتم التعاقد من قبل وزارة التلاحم الجسدي , مع بعض الشركات المتخصصة في صناعة الملابس , على إيجاد ملابس للعمل ذات شحنات إلكترونية متنافرة , وإذا افترضنا أن أحداً نسي لباسه فهل سيعفى عنه استناداً إلى فتوى شيخ السيقان بفلي الرأس ؟ , أم سيؤخذ برأي رئيس الغرفة سيئة الذكر بأن ذلك من التقاليد ومما هو محل اختلاف ؟ .

 

مما يعجب له المتابع , أن تصريح التلاحم الجسدي حظي باستهجان الصحفي في سوق الجاهلية " أبو شارعين " شارع بعرض ذمته , وشارع بعرض وجهه , ذلك الصحفي الذي ( يحسبه الظمآن ماء حتى إذا جاء لم يجده شيئاً ) , وهذا الاستهجان يُحسب له , ولعله يُدرك – ولا إخاله – أنه إذا كان الحديث عن بدايات الاختلاط جاء على ذكر التلاحم الجسدي , فماذا عسى أن تكون الحال لو تحقق للتغريبيين بعض ما أرادوه من انفلات , وأظن والعلم عند الله , أن الأمر لو صار على وفق ما يخططون , فإن تصريح وزير التلاحم القادم , سيكون عن أنه سيمكِّن المرأة من العمل حتى حدِّ التلاحس , أو حدِّ الفصل السيامي , وحينها سنندم حين أضعنا الربيعة , والذي بدوره سينشد متمثلاً :

 

أضاعوني وأي فتى أضاعوا   ***   ليوم كريهة وسداد ثغر

 

وأعتقد أننا والحالة تلك سنضطر إلى إنشاء غرفة عمليات لفصل السياميين من جراء العمل في كل منشأة , أو شركة , أو مركز , إلا أن تكون المنشآت والشركات والمراكز ذات طابع نسائي مستقل , كحال مركز الغوص الجديد , الذي يُزمع التنويريون افتتاحه في جدة , والذي يمارس تدريباته في البحر الأحمر النسائي , بعيداً عن البحر الأحمر الرجالي , فهنا يُمكن أن يُستغنى عن غرف العمليات , لعدم الحاجة إليهن , كما يمكن وعلى رأي فقيهات الوفد النسائي المتجه إلى فرنسا , والذي يضم في عضويته عددا من سيدات الأعمال , المشهود لهن بالعلم والعمل والمعرفة , كما أفاد بذلك المشرف التنفيذي لإعداد وتنفيذ البرنامج المحامي الدكتور ماجد قاروب , واللواتي انتُقين من قبل مديرة البيت على رواية وزير التربية , ورائدة العمل التنويري على رأي جنود الشيطان , وستار العمل التغريبي على رأي العلامة عبد المحسن العباد , ومنهن فضيلة الشيخة الحجة العلامة حصة آل الشيخ , التي بلغ من فرط علمها أن جعلت قول النبي صلى الله عليه وسلم : "لا ترجعوا بعدي كفاراً يضرب بعضكم رقاب بعض"  آية قرآنية ,  ولها من قبيل هذه الاجتهادات مايمنحها وصف " رويبضة " على وزن فويسقة  بجدارة , أقول : يمكن على رأي بعض تلكم الفقيهات , أن يستغنى عن غرف عمليات فصل السياميين للضرورة , ولعدم التفريق بين الجنسين , وللمساواة بين الرجل والمرأة , ولما يتطلبه النظام العالمي الجديد , ولأن " أبا مُرَّة " يفرح بذلك كثيراً , ويطرب له [الشيطان يعدكم الفقر ويأمركم بالفحشاء] , [ويريد الشيطان أن يضلهم ضلالاً بعيداً] , [ويريد الذين يتبعون الشهوات أن تميلوا ميلاً عظيماً].

 

إنه في اعتقادي لو أن وزير التلاحم استشار الشيخ النجدي , الذي جاء ذكره في قصة محاولة كفار مكة قتل النبي صلى الله عليه وسلم , لربما قال له الشيخ النجدي : يا هذا اتق الله ولا تفضحنا , صدقني حتى موقع ويكيلكس لن يجد ما يفضحنا به لأننا انفضحنا , ولا يغرنَّك شيخ السيقان , وشيخ الغرفة , فهؤلاء يحرجونني أحياناً , ولا أدري حين أسمع قولهم هل أنا من علَّمهم أم هم الذين علَّموني , لكن أنت يجب أن تصبر , وأن تستفيد من أساليب من سبقوك , وعلى أقل الأحوال اقترح مشاريع مُلغَّمة كتأنيث المحلات النسائية , أما إن كنت ستسير بهذه الخطوات المتسارعة فسأعلن التخلي عنك ( إني أخاف الله رب العالمين ) .

 

 وعلى جانب آخر فهل يستطيع وزير التلاحم أن يبين لنا حجم المسافة العازلة , التي يمكن اعتبارها حدَّاً للتلاحم , وهل تقاس بالسنتيمترات أو بالمليمترات , أو بورق الكراسة الشفاف , وهل مَن تلاحَم بغير قصد التلاحم , وإنما لمصلحة عظمى غالبة , كمصلحة التصوير , أو مصلحة التغريب , يعدُّ ضمن من أخذ بقاعدة " خير الخيرين وشر الشرين " ؟ , أم هو آخذ بقاعدة " ارتكاب أدنى المفسدتين لدفع أعلاهما " , وهل تندرج المصافحة ضمن مبدأ التلاحم أم هي تلاحم نسبي ؟ , وهل من شرط التلاحم أن يكون بكلِّ الجسد أم يكفي غالبه ؟ , وهل التلاحم يكون في المواجهة أم يكون التلاحم في كل الاتجاهات بما في ذلك الجنبين ؟ , وهذه مسائل دقيقة ومهمة , وأرى أن يُنتدب لها أحد الباحثين الشرعيين , الذين صارت صورهم لا تغيب عن العين في صحفنا الصفراء , ممن يكتبون بكل ثقة , ويملكون الحقيقة المجردة , وويل لمن يصفهم بالرويبضة , أو ينسبهم للجهل , وإن كان الجهل يستعيذ بالله منهم أن وصفوا به , كما يمكن عند اللزوم الاستفادة من الشيخ د . صبري تبولة , خاصة وهو ممن يعمل على أي جهة , فهو حاضر في الإعلام بكل وسائله , ومتواجد في الشبكة العنكبوتية في اليوم أكثر من 25 ساعة  , وقد فتح الله عليه بطلاب يخدمونه , ومعرفات لا حصر لها تتبنى فكره , وتنشر فكرته , هذا فوق ما يقوم به أثناء أوقات الفراغ من الوشاية , وكتابة التقارير .

 

سؤالي لوزير التلاحم الجسدي : هل مرَّ عليك في تاريخ حياتك , أن النبي صلى الله عليه وسلم جعل باباً في المسجد يدخلن معه , وأمر الرجال ألا يدخلوا مع باب النساء ؟ , وهل تعلم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «خير صفوف الرجال أولها وشرُّها آخرها , وخير صفوف النساء آخرها وشرُّها أولها» ؟ , وقال للنساء وقد رآهن في الطريق : «استأخرن فإنه ليس لكنَّ أن تحققن الطريق» أي تركبن حقَّا أي وسطها , وفي لفظٍ «ليس لكنَّ أن تحتضنَّ الطريق  عليكن حافات الطريق» ؟ .

 

هل يعلم وزير التلاحم أن كثيراً من قضايا الخلوة غير الشرعية , التي أدركه الورع وصرَّح أنه لن يقبل بها كما في قوله : "  ستعلن آليات تفصيلية وضوابط تحفظ المرأة وتمكنها من العمل ، ولكن إذا كان هذا العمل فيه تلاحم جسدي أو تبرج أو خلوة مع رجل أجنبي فلن نسمح به  " لا يصل الحال فيها إلى حد التلاحم الجسدي , ومع هذا فهي على رأي شيخ السيقان مما يجوز , ولا يفتي بحرمته إلا المتهوكون .

 

ثم ماذا عن تلاحم المرأة مع المرأة ؟ , وهل ستغض الوزارة الطرف عنه أم ستمنعه هو الآخر ؟ , فإن منعته فعلى أي أساس والاختلاط منتفٍ فيه ؟ , وإن أذنت فيه فماذا ستعمل مع فئة البويات ؟ , وهل ستخصص مجالات عمل خاصة بهن أومن في حكمهن ؟ , وهل ستضع ضمن التصنيف الوظيفي " وظيفة " ملتحمة / غير ملتحمة "  ؟ , وهل سيتم تعديل النظام بحيث يكون " تلاحم حسب الشريعة الإسلامية "  وذلك على غرار ما فعله القصيبي حين ألغى مادة تجريم الاختلاط ؟ .

 

جلست أتأمل تصريح وزير التلاحم , وبينما أنا غارق في التأمل , لاحت لي في الذهن  صورة كليم الرحمن موسى عليه السلام , وهو يشاهد بنات ذلك الرجل الصالح , وسياق ذلك فيما قصَّه الله في كتابه بقوله جل في علاه : [وَلَمَّا وَرَدَ مَاءَ مَدْيَنَ وَجَدَ عَلَيْهِ أُمَّةً مِنَ النَّاسِ يَسْقُونَ وَوَجَدَ مِنْ دُونِهِمُ امْرَأتَيْنِ تَذُودَانِ قَالَ مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لَا نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاءُ وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ فَسَقَى لَهُمَا ثُمَّ تَوَلَّى إِلَى الظِّلِّ فَقَالَ رَبِّ إِنِّي لِمَا أَنْزَلْتَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ فَقِيرٌ فَجَاءَتْهُ إِحْدَاهُمَا تَمْشِي عَلَى اسْتِحْيَاءٍ قَالَتْ إِنَّ أَبِي يَدْعُوكَ لِيَجْزِيَكَ أَجْرَ مَا سَقَيْتَ لَنَا فَلَمَّا جَاءَهُ وَقَصَّ عَلَيْهِ الْقَصَصَ قَالَ لَا تَخَفْ نَجَوْتَ مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ قَالَتْ إِحْدَاهُمَا يَا أَبَتِ اسْتَأْجِرْهُ إِنَّ خَيْرَ مَنِ اسْتَأْجَرْتَ الْقَوِيُّ الْأَمِينُ] , ثم عدت إلى سيرة وهدي النبي صلى الله عليه وسلم , وما ورد عنه بشأن المرأة , وما ورد قبل ذلك في كتاب الله من توجيهات للمرأة , فجعلت أقول : هل ما يقوله وزير التلاحم مما نصت عليه الشرائع قبلنا ؟ , أم هل جاء ما يؤيده في شريعتنا ؟ , فلم أجد لما قاله ما يسنده من ذلك كله , فقلت لعل في تأريخ العرب الجاهلي وأخلاقهم  ما يسعفه , فجلت بذاكرتي في ذلك التأريخ فوجدت أن العرب وما عاشوه من جاهلية يتأففون عن هذا الانحطاط ويمقتونه , ومن عجيب ذلك قول الأعشى :

 

لم تمشِ ميلاً ولم تركب على جملٍ  ***   ولم ترَ الشمس إلا دونها الكلل

 

فقلت : ترى من أوحى إليه بذلك ؟ , فلم أهتدِ بعد تفكير إلا إلى رأي واحد , فأقسمت أنه لم يوحِ له بذلك إلا الذي قال الله عنه  : [يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ وَمَنْ يَتَّبِعْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ فَإِنَّهُ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ مَا زَكَا مِنْكُمْ مِنْ أَحَدٍ أَبَدًا وَلَكِنَّ اللَّهَ يُزَكِّي مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ] , [وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَصَدَّهُمْ عَنِ السَّبِيلِ وَكَانُوا مُسْتَبْصِرِينَ] , [لَقَدْ أَضَلَّنِي عَنِ الذِّكْرِ بَعْدَ إِذْ جَاءَنِي وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِلْإِنْسَانِ خَذُولًا] , [إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ] , [لِيَجْعَلَ مَا يُلْقِي الشَّيْطَانُ فِتْنَةً لِلَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ وَالْقَاسِيَةِ قُلُوبُهُمْ وَإِنَّ الظَّالِمِينَ لَفِي شِقَاقٍ بَعِيدٍ] , [اسْتَحْوَذَ عَلَيْهِمُ الشَّيْطَانُ فَأَنْسَاهُمْ ذِكْرَ اللَّهِ أُولَئِكَ حِزْبُ الشَّيْطَانِ أَلَا إِنَّ حِزْبَ الشَّيْطَانِ هُمُ الْخَاسِرُونَ] , عندها قلت : هل تذكَّر هذا ومن معه هذا الموقف , إن كانوا يؤمنون بالله واليوم الآخر [وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ إِنَّ اللَّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدْتُكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُمْ مِنْ سُلْطَانٍ إِلَّا أَنْ دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلَا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنْفُسَكُمْ مَا أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنْتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِي مِنْ قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ] , وهل نسوا ما جرى لأبيهم آدم عليه السلام من قبل , وما حذَّرهم الله منه بقوله : [يَا بَنِي آدَمَ لَا يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُمْ مِنَ الْجَنَّةِ يَنْزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لَا تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ لِلَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ] , فإن كانوا يعلمون ذلك ويصدون عنه , أو لا يؤمنون به , أو يرون أنه لا يعنيهم , فذلك هو العمى الحقيقي وليس عمى الأبصار , وإن كانوا يجهلونه فليرجعوا إلى الله قبل فوات الأوان , وقبل أن يتخطَّفهم ما تخطَّف غيرهم , حينها [هَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا أَنْ تَأْتِيَهُمُ الْمَلَائِكَةُ أَوْ يَأْتِيَ رَبُّكَ أَوْ يَأْتِيَ بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لَا يَنْفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِنْ قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا قُلِ انْتَظِرُوا إِنَّا مُنْتَظِرُونَ] .

 

اللهم عليك بالفجرة المنافقين , والخونة الليبراليين , والرجس العلمانيين .

اللهم اهتك سترهم , وزدهم صغارا وذلا , وأرغم آنافهم , وعجل إتلافهم , واضرب بعضهم ببعض , وسلط عليهم من حيث لا يحتسبون .

 

اللهم اهدِ ضال المسلمين , وعافِ مبتلاهم , وفكَّ أسراهم , وارحم موتاهم , واشفِ مريضهم , وأطعم جائعهم , واحمل حافيهم , واكسُ عاريهم , وانصرمجاهدهم , وردَّ غائبهم , وحقق أمانيهم .

اللهم كن لإخواننا المجاهدين في سبيلك مؤيدا وظهيرا , ومعينا ونصيرا , اللهم سدد رميهم , واربط على قلوبهم , وثبت أقدامهم , وأمكنهم من رقاب عدوهم , وافتح لهم فتحا على فتح , واجعل عدوهم في أعينهم أحقر من الذر , وأخس من البعر , وأوثقه بحبالهم , وأرغم أنفه لهم , واجعله يرهبهم كما ترهب البهائم المفترس من السباع .

اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه , والباطل باطلا وارزقنا اجتنابه , ولا  تجعله ملتبسا علينا فنضل .

 اللهم أصلح أحوال المسلمين وردهم إليك ردا جميلا .

اللهم أصلح الراعي والرعية .

اللهم أبرم لهذه الأمة أمرا رشدا , واحفظ عليها دينها , وحماة دينها , وورثة نبيها , واجعل قادتها قدوة للخير , مفاتيح للفضيلة , وارزقهم البطانة الناصحة الصالحة التي تذكرهم إن نسوا , وتعينهم إن تذكروا , واجعلهم آمرين بالمعروف فاعلين له , ناهين عن المنكر مجتنبين له , يا سميع الدعاء .

 

هذا والله أعلى وأعلم , وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .

 

وكتبه

سليمان بن أحمد بن عبد العزيز الدويش

أبو مالك

9 / 1 / 1431هـ

 

 

 

 

 

لا يمكن التعليق إلا للاعضاء المسجلين.
Please login or register.

طباعة 1947  زائر ارسال