الوهابية في مواجهة الغلاة         نبذة تاريخية عن نجد خلال القرون الثلاثة السابقة للدعوة الإصلاحية         نظرات في كتاب: الحياة العلمية في وسط الجزيرة العربية         سبعون فكرة بحثية في العقيدة وغيرها         لا عدوى ولا صفر         أيها الشاب ..تأمل هذه المكاسب !         20 خطوة عمليه لعلاج الغضب          أحكام المسح على الخفين والعمامه والخمار الجبيرة          أحب الأعمال إلى الله          باب التوبة مفتوح          كيف تقاوم شهوتك!         استعداد مدارس واحة الرواد للعام الدراسي الجديد 1435- 1436هـ         خدمة الواتس اب          صيحة نذير ..         ألا إن نصر الله قريب           من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان          حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان         رسالتي لعبدالعزيز الريس         الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان          تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن               الوهابية في مواجهة الغلاة           نبذة تاريخية عن نجد خلال القرون الثلاثة السابقة للدعوة الإصلاحية           نظرات في كتاب: الحياة العلمية في وسط الجزيرة العربية           سبعون فكرة بحثية في العقيدة وغيرها           لا عدوى ولا صفر           أيها الشاب ..تأمل هذه المكاسب !           20 خطوة عمليه لعلاج الغضب            أحكام المسح على الخفين والعمامه والخمار الجبيرة            أحب الأعمال إلى الله            باب التوبة مفتوح            كيف تقاوم شهوتك!           استعداد مدارس واحة الرواد للعام الدراسي الجديد 1435- 1436هـ           خدمة الواتس اب            صيحة نذير ..           ألا إن نصر الله قريب             من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان            حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان           رسالتي لعبدالعزيز الريس           الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان            تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن  
جديد الموقع
التاريخ :7/6/1431 هـ الجوهرة بنت عبدالله التويجري
فخ الشعارات.....الرأي والرأي الآخر !!

"وقد نزَّل عليكم في الكتاب أن إذا سمعتم آيات الله يُكفر بها ويُستهزأ بها فلا تقعدوا معهم حتى يخوضوا في حديث غيره إنكم إذاً مثلهم إن الله جامع المنافقين والكافرين في جهنم جميعاً" النساء/140

 

هذا ما شرعه الله لنا حين يستهزئ بآياته ويكفر بها.. إلا أن البعض ربما طال عليه الأمد فنسي هذه الآية أو قسا قلبه حتى أوقعه في شراك الإعلام المنحل وقاعدته الخادعة التي تقول:

 

الرأي والرأي الآخر وهذه القاعدة الإعلامية ـ كما هو معلوم ـ تبيح لك أن تجلس مع صاحب البدعة والضلالة ومشيع الفاحشة لتسمع منه كما يسمع منك وتحترم رأيه كما تحب أن يحترم رأيك ومن هذه النقطة يبدؤون وإليها ينتهون! أمّا أن تعظه وتبين له حقيقة ضلالته وتفارق مجلسه إن أصر عليها وتشهر ببدعته وتحذر منها فهذه أحادية وإقصاء وضيق أفق وتشدد وتزمت وقمع الرأي المخالف و..و.. إلخ اسطوانتهم الممجوجة..بل زادوا عليها:

 

إن هلك مبتدع فاذكروا محاسن المبتدعة واستروا ضلالاتهم!!

 

 وما انهزم بعض الخيّرين  في مواقع ومجالس ومنتديات طيبة إلا نتيجة وقوعه في هذا الفخ من حيث لا يدري فأخذ يستمع لبعضهم وينشر لهم ويثني على بعض مواقفهم وقصائدهم وتكررت لقاءات مباشرة بينهم فاختلط الحابل بالنابل وانفضوا وما خرج المتلقي بشيء غير التشويش والتكدير

 حقيقة ما كان يحلم أصحاب الرأي الفاسد بهذه الغنيمة الباردة من عدوهم اللدود الذي عجزوا عن ترويضه قرونا مديدة وما ظنوا بهذا اليوم الذي ظفروا به من حيث لا يشعر وقد كان يحذر منهم ومن دعواتهم!

 

لنأخذ العبرة في حال هؤلاء الضحايا وإلى أي شيء وصلوا: لا خيرا نشروا ولا شرا دفعوا سودوا صحفهم بغثاء فوقه غثاء وداروا مع مخالفيهم في حلقة مفرغة فلا رأيهم نصروا ولا رأي مخالفيهم قمعوا ولا رضي عنهم أصحاب الرأي الصالح ولا أصحاب الرأي الطالح فهم مذبذبين بين ذلك لا إلى هؤلاء ولا إلى هؤلاء في وضع مزري مثير للشفقة..

 

 

 

ونحن إن لم نحصن أنفسنا بكتاب ربنا وكلام نبينا صلى الله عليه وسلم ونعتز بهما ونهتدي بنوريهما ونقتدي بسلفنا الصالح في مواقفهم من أهل البدع والأهواء فنحن في الفخ نفسه واقعون لا محالة!

 

 

 

 

 

 

 

التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن آراء أصحابها فقط، ولا تتحمل شبكة نور الإسلام أي مسؤولية عنها ولا تتبناها بالضرورة.

«««« لقراءة شروط نشر التعليق الرجاء الضغط هنا »»»»

شروط نشر التعليق

- أن يكون حول الموضوع وليس خارجه.
- الالتزام بأدب الرد والنصح والبيان.
- اجتناب ألفاظ السوء.
- ونأسف على حذف كل تعليق لا يلتزم بالشروط أعلاه.

 

كتابة تعليق
الاسم:
العنوان:
تأثير نصي:صفحة انترنتبريد الكترونيخط عريضخط مائلنص تحته خطاقتباسكودفتح قائمةعناصر القائمةإغلاق القائمة
التعليق:

1  -  الاسم : مع الحق        من : وفقكم الله      تاريخ المشاركة : 7/6/1431 هـ
ولا يخفى فقد كان لهذا الفخ سابقة مشابهة في التاريخ العريق فسلفهم الكالح أخبرنا الله عنهم في قوله تعالى: ( وقال الذي كفروا لا تسمعوا لهذا القرآن والغوا فيه لعلكم تغلبون) هذه غايتهم من بلبلتهم بسعة الأفق وطرح ما عند المخالف يريدون الغلبة وإطفاء نور الله بأفواههم وتشتيت حجج الحق تحت حججهم الواهية و "الرأي والرأي الآخر" من أمهات الحجج عندهم التي وقع في فخها كثير من الدعاة 
 
فلنحذر جميعا ولنكن سدا منيعا في وجوههم وإن غضبوا وعابوا علينا وعيرونا فمرحبا بسخط يرضي ربنا
2  -  الاسم : متابع        من : الحذر      تاريخ المشاركة : 8/6/1431 هـ
وأول من فتح هــــذا الباب العميل المزدوج ـ عبدالعزيز قاسم ـ وقدحذر الشيخ الفوزان من ذلك
3  -  الاسم : سلفي        من : قاتل الله شعاراتكم      تاريخ المشاركة : 9/6/1431 هـ
الذي يليق بهذه القناة الخنزيرة التي يُسب عليها الإسلام علانية لا سرا، وطواعية لا كُرها= هو الرأي، ولا للرأي الآخر!!
4  -  الاسم : سلمى القحطاني        من : الرياض وتقول للكاتبة:      تاريخ المشاركة : 9/6/1431 هـ
أحسنت فخير الكلام ما قل ودل.. 
 
والشعارت كثيرة وليس هذا أولها ولن يكون آخرها.. 
 
ولا ننسى ذاك الشعار القديم والفخ العميق ولا زال وهو: "مصلحة الدعوة" 
 
Quote:
قد تتحول "مصلحة الدعوة" إلى صنم يتعبده أصحاب الدعوة وينسون معه منهج الدعوة الأصيل، إن على أصحاب الدعوة أن يستقيموا على نهجها ويتحروا هذا النهج دون التفات إلى ما يعقبه هذا التحري من نتائج قد يلوح لهم أن فيها خطراً على الدعوة وأصحابها!

سيد قطب رضي الله عنه
5  -  الاسم : أم نورة        من :      تاريخ المشاركة : 11/6/1431 هـ
وشعار يكرر علينا: "الحكمة ضالة المؤمن" ولقد وصل ببعض أهل الخير أن يقيموا دورات ويتبعها دورات ومراحل متسلسلة من كتب غربية وعليها مآخذ كبيرة جدا وكلما نوصحوا قالوا الحكمة ضالة المؤمن فقاموا يتتبعون هذه الحكمة في كل تراث العرب وحاضره ونسوا كتاب ربهم وسنة نبيهم واستبدلوا الأدنى بالذي هو خير 
 
 
 
شكرا للكاتبة والشكر موصول للشبكة المباركة.
6  -  الاسم : سلفي عصري        من : جزاكم الله خير      تاريخ المشاركة : 16/6/1431 هـ
يدورون في حلقة مفرغة تعبير جيد فهو يعبر عن الشئ المحير الذي يكون بدايتة مثل نهايتة و عندما تعتقد انك وصلت الي النهاية تجد نفسك رجعت الي البداية او الي شئ جديد يهدم البداية التي اعتمدت عليها 
و كثيرا ما يطلقها الباحثون عند الحيرة في مسألة ما قتلها بحثا و مازال لا يعرف منتهاها وهؤلاء من يسمون انفسهم برموز الحوار وسعة الأفق وعلو السقف وفي الحقيقة أنهم طرفة العصر المبكية

طباعة 1324  زائر ارسال