الوهابية في مواجهة الغلاة         نبذة تاريخية عن نجد خلال القرون الثلاثة السابقة للدعوة الإصلاحية         نظرات في كتاب: الحياة العلمية في وسط الجزيرة العربية         سبعون فكرة بحثية في العقيدة وغيرها         لا عدوى ولا صفر         أيها الشاب ..تأمل هذه المكاسب !         20 خطوة عمليه لعلاج الغضب          أحكام المسح على الخفين والعمامه والخمار الجبيرة          أحب الأعمال إلى الله          باب التوبة مفتوح          كيف تقاوم شهوتك!         استعداد مدارس واحة الرواد للعام الدراسي الجديد 1435- 1436هـ         خدمة الواتس اب          صيحة نذير ..         ألا إن نصر الله قريب           من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان          حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان         رسالتي لعبدالعزيز الريس         الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان          تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن               الوهابية في مواجهة الغلاة           نبذة تاريخية عن نجد خلال القرون الثلاثة السابقة للدعوة الإصلاحية           نظرات في كتاب: الحياة العلمية في وسط الجزيرة العربية           سبعون فكرة بحثية في العقيدة وغيرها           لا عدوى ولا صفر           أيها الشاب ..تأمل هذه المكاسب !           20 خطوة عمليه لعلاج الغضب            أحكام المسح على الخفين والعمامه والخمار الجبيرة            أحب الأعمال إلى الله            باب التوبة مفتوح            كيف تقاوم شهوتك!           استعداد مدارس واحة الرواد للعام الدراسي الجديد 1435- 1436هـ           خدمة الواتس اب            صيحة نذير ..           ألا إن نصر الله قريب             من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان            حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان           رسالتي لعبدالعزيز الريس           الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان            تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن  
جديد الموقع
عنوان الفتوى هل أقبل هذه الهدايا ؟
المفتي العلامة الدكتور/ عبد الله بن عبدالرحمن الجبرين
رقم الفتوى 3525
تاريخ الفتوى 30/7/1429 هـ -- 2008-08-02
تصنيف الفتوى
السؤال

يا شيخ نفع الله بعلمك ، أنا مديرة مدرسة كبيرة أهدتني إحدى العاملات ( سيدة كبيرة في السن ) فيها علبة كريم وصابون سائل وطعام وعندما رفضت أخذها غضبت واعتقدت أني ارفضها لصغرها أو لاحتقاري لشأنها فأخذتها وتصدقت بها ولم استخدمها أو أكل منها ، و الأسبوع الماضي أعطتني إحدى المعلمات ظرف فلما أخذته إلى البيت وفتحته وجدت فيه بطاقتين هدية عبارة عن صدقة جارية في إحدى أوقاف جمعية لتحفيظ القرآن إحداها لي والأخرى لطفل يتيم تكفلت بتربيته في بيتي منذ الأسبوع الماضي ، واليوم أحضرت لي الإداريات هدايا للطفل وعندما رفضت قلن إنها ليست لي بل للطفل اليتيم . فماذا أصنع بالهدايا الحالية وهدية العاملة ، وما هو الحكم الشرعي لذلك علما أن المعلمات يقلن أنه لا بأس من أخذها إذا كانت هدية جماعية من جميع المعلمات .

الجواب

لا يجوز لك قبول هذه الهدايا سواء كانت هدية فردية أو جماعية ، ويجب عليك أن تكافيء العاملة على الهدية التي أخذت منها وثم عليك أن تخبريها بصريح العبارة أنه لا يجوز لك قبول الهدايا. وأما المعلمات إذا أردن أن يهدين إلى اليتيم فعليهن أن يأتين إلى بيتك ويسلموها لليتيم . فاحذري بارك الله فيك من هذه الهدايا فإنها غلول. و قد روى أبو حميد الساعدي أن النبي صلى الله عليه وسلم استعمل رجلاً من الأزد يقال له ابن اللتبية على الصدقة، فلما قدم قال: هذا لكم وهذا أُهدي لي. فقال صلى الله عليه وسلم: فهلا جلس في بيت أبيه أو بيت أمه فينظر يُهدى له أم لا. رواه البخاري.
نسأل الله سبحانه وتعالى أن يغينا بحلاله عن حرامه وبفضله عمن سواه. آمين

اقرا ايضا
رجوع                   |                 طباعة                   |                 إرسال لصديق