الوهابية في مواجهة الغلاة         نبذة تاريخية عن نجد خلال القرون الثلاثة السابقة للدعوة الإصلاحية         نظرات في كتاب: الحياة العلمية في وسط الجزيرة العربية         سبعون فكرة بحثية في العقيدة وغيرها         لا عدوى ولا صفر         أيها الشاب ..تأمل هذه المكاسب !         20 خطوة عمليه لعلاج الغضب          أحكام المسح على الخفين والعمامه والخمار الجبيرة          أحب الأعمال إلى الله          باب التوبة مفتوح          كيف تقاوم شهوتك!         استعداد مدارس واحة الرواد للعام الدراسي الجديد 1435- 1436هـ         خدمة الواتس اب          صيحة نذير ..         ألا إن نصر الله قريب           من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان          حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان         رسالتي لعبدالعزيز الريس         الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان          تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن               الوهابية في مواجهة الغلاة           نبذة تاريخية عن نجد خلال القرون الثلاثة السابقة للدعوة الإصلاحية           نظرات في كتاب: الحياة العلمية في وسط الجزيرة العربية           سبعون فكرة بحثية في العقيدة وغيرها           لا عدوى ولا صفر           أيها الشاب ..تأمل هذه المكاسب !           20 خطوة عمليه لعلاج الغضب            أحكام المسح على الخفين والعمامه والخمار الجبيرة            أحب الأعمال إلى الله            باب التوبة مفتوح            كيف تقاوم شهوتك!           استعداد مدارس واحة الرواد للعام الدراسي الجديد 1435- 1436هـ           خدمة الواتس اب            صيحة نذير ..           ألا إن نصر الله قريب             من أشراط الساعة الفتن في هذا الزمان            حوار مع فضيلة الشيخ الهبدان           رسالتي لعبدالعزيز الريس           الفيلم الكرتوني (99) حربا على الاديان            تغريدات د. محمد الهبدان حول #ضوابط_التعامل_وقت_الفتن  
جديد الموقع
عنوان الفتوى الإصرار على الصغيرة ينافي تعظيم الجبار
المفتي د . محمد بن عبدالعزيز المسند
رقم الفتوى 4025
تاريخ الفتوى 21/1/1430 هـ -- 2009-01-18
تصنيف الفتوى
السؤال

يا شيخ سدد الله خطاك ورفع ذكرك هل العادة السرية من الكبائر أم من الصغائر؟ وهل الإصرار على الصغيرة ينافي تعظيم الجبار جل وعز .

الجواب

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه إلى يوم الدين . أما بعد :
فالعادة السرية محرمة ولا تجوز .
والحكم على هذه العادة هل هي من الصغائر أو من الكبائر، راجع إلى خلاف العلماء في ضابط الكبيرة .والعادة السرية قد تكون كبيرة باعتبار عظمة الجبارعز وجل.
قال القرافي في الفروق: لا خلاف بين العلماء أن كل ذنب باعتبار اشتماله على مخالفة الله كبيرة، لأن مخالفة الله تعالى على الإطلاق أمر كبير. اهـ
والإصرار على الصغيرة ينافي تعظيم الجبار جل وعز .
وعلى المسلم أن يقلع عن الذنوب عموما ، وإذا وقع في ذنب فعليه المبادرة بالتوبة . فالواجب عدم التساهل بالذنوب ولوكانت من الصغائر . فإن ذلك من أساليب الشيطان لإغواء المؤمن ، لأن الشخص إذا استمرأ الصغائر وأصر عليها ، سهل على الشيطان نقله إلى الكبائر ثم إلى البدع ثم إلى الشرك والكفر ، نعوذ بالله من الضلال .
والله تعالى أعلم

اقرا ايضا
رجوع                   |                 طباعة                   |                 إرسال لصديق